معلومات عن الغابات الشمالية الكندية

200

تشغل الغابات مساحة كبيرة من سطح الكرة الأرضية، وتتميز كندا بوجودها بالقرب من القطب الشمالي الذي يحوي الغابات الشمالية في الكرة الأرضية والتي تشكل ما يوازي 33% من مساحة الغابات على سطح الأرض والتي يمكن رؤيتها من الفضاء، وفي مقالنا هذا نعرض لكم معلومات عن الغابات الشمالية الكندية.

أين تقع الغابات الشمالية الكندية

تغطي الغابات الشمالية المنطقة التي تحيط بالقطب المتجمد الشمالي وتتوزع على المحور الشمالي للكرة الأرضية وتضم مناطق من كندا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى دول شمال أوروبا مثل السويد وفنلندا والنرويج وغيرها.

تبلغ مساحة الغابات الشمالية (1.9) مليار هكتار أي حوالي (14٪) من مساحة الأرض.

وبما أن كندا تضم أكبر جزء منها والذي يسمى “الغابات الشمالية الكندية” (Canada’s Boreal Forest) فيوجد فيها حوالي (552) مليون هكتار أي ما يوازي (28٪) من مساحتها.

الغابات الشمالية الكندية
الغابات الشمالية، كندا

تشغل الغابات الشمالية الكندية مسافة تزيد عن 5000 كم في المنطقة الشمالية من نيوفاوندلاند ولابرادور في الشرق إلى يوكون في الغرب، ومن جهة الجنوب تبلغ مسافتها 1000 كم من حافة التندرا في القطب الشمالي حيث تحتل أكثر من نصف مساحة الأراضي الكندية.

سميت الغابات الشمالية الكندية باسم بورياس (Boreas) إله الرياح الشمالية اليوناني.

جغرافيا الغابات الشمالية الكندية

تتنوع التضاريس الجغرافية في منطقة الغابات الشمالية الكندية حيث تحوي الكثير من البحيرات والأنهار والأراضي الرطبة إلى جانب الجبال والمناطق الساحلية.

وتحتوي الغابات الشمالية على أكثر من (1.5) مليون بحيرة إلى جانب العديد من الأنهار الرئيسية في البلاد.

يتميز مناخ الغابات الشمالية بفصل شتاء طويل وبارد جدا وجاف أما فصل الصيف فيكون قصير وبارد ورطب.

لوحة اعلانية
الغابات الشمالية الكندية
شتاء الغابات الشمالية

مظاهر الحياة في الغابات الشمالية الكندية

يعيش في منطقة الغابات الشمالية الكندية أكثر من (4) ملايين شخص معظمهم من السكان الأصليين في كندا أي ما يعادل (80%) من الشعوب الأصلية الكندية.

  أهم المكتبات العامة في كندا

وبما أن الغابات الشمالية تزخر بالغطاء النباتي فهي تحوي الكثير من الأراضي الحرجية التي تضم أشجار مثل: الصنوبر والتنوب والتنوب الأسود والحور والبتولا.

الغابات الشمالية الكندية
لوحة اعلانية

كما أنها موطن لعدد كبير جداً من الحيوانات بما فيها الثدييات والحشرات والفطريات والكائنات الحية الدقيقة، بالإضافة إلى 150 نوع من الطيور تعتبر نصف عدد أنواع الطيور التي تعيش في كندا.

ومن أهم الحيوانات التي تعيش في الغابات: الأيائل والموظ وكاريبو الغابات والدببة الرمادية والسوداء والذئاب والقنادس والأرانب البرية والوشق الكندي والسناجب الحمراء والقوارض والفئران.

أما أنواع الطيور الموجودة فيها فتتنوع ما بين البرية والمائية والشاطئية مثل: نقار الخشب والعصافير والبجع والإوز والعصافير والبط والغراب والنوارس وغيرها.

الغابات الشمالية الكندية

أهمية الغابات الشمالية الكندية

تشتهر الغابات الشمالية الكندية بغناها بالموارد الطبيعية إلى جانب أثرها الإيجابي على البيئة والذي يعود على كندا وعلى العالم ككل بالفوائد الكثيرة ومنها:

  • تعمل الأراضي الرطبة على التخفيف من آثار الفيضانات والجفاف وتدفق اندفاع المياه من المناطق المرتفعة إلى المنخفضة وبالتالي التخفيف من عوامل التعرية.
  • تعمل الأراضي الرطبة أيضاً على تنقية المياه من الشوائب بما يشبه نظام الترشيح.
  • تعمل الغابات على تنظيم مناخ الأرض والتقليل من الاحتباس الحراري من خلال تقليل كميات غاز الكربون والميثان المنبعثة في الغلاف الجوي.
  • تحافظ الغابات الشمالية على التنوع البيولوجي حيث تحوي ما نسبته ثلثي عدد أنواع النبات والحيوانات والكائنات الحية الدقيقة التي يبلغ عددها 140000 نوع في كندا.
  • تساهم الغابات الشمالية في المجال الاقتصادي من خلال ما تحويه من معادن ونفط وغاز طبيعي، بالإضافة إلى دورها في الجانب السياحي.
  • يتم توليد الطاقة الكهرومائية في منطقة الغابات الشمالية.

وفي الفيديو التالي 5 أسباب تدعو للحفاظ على الغابات الشمالية الكندية:

وتعتبر الاضطرابات الطبيعة من أهم التحديات التي تواجهها الغابات الشمالية الكندية حيث تعتبر حرائق الغابات والحشرات والأمراض والعامل البشرية من أكثر الأمور التي تؤثر عليها.

  معلومات عن بحيرة مورين

ذكرنا لكم بعض المعلومات عن الغابات الشمالية الكندية والتي تظهر أهميتها لكندا والعالم، وندعوكم لزيارة باقي أقسام “السياحة في كندا“.

(3 أصوات) - 5/3