اهم المعلومات عن الزراعة في كندا

299

من اهم المعلومات عن الزراعة في كندا هي ان زراعة المحاصيل، وتربية الحيوانات، يتم بشكل أساسي في كندا بهدف الغذاء، و حسب معلومات عن الزراعة في كندا انه يتم زراعة 7 % فقط من الأراضي الكندية بشكل عام

ما هو أغلى محصول في كندا؟

يعتبر الكانولا الآن أحد أكثر المحاصيل المزروعة على نطاق واسع، حيث يولد حوالي ربع إجمالي عائدات المحاصيل، ويتم إنتاج 20 مليون طن من الكانولا سنويا، ويزرع المحصول بشكل أساسي في المقاطعة الغربية، وأيضا في كولومبيا البريطانية،تستخدم الكانولا في انتاج زيت الطعام الصحي، وأعلاف الحيوانات، والوقود المتجدد.

معلومات عن الزراعة في كندا
اهم المعلومات عن الزراعة في كندا

أهم التحديات والمشاكل التي تواجه المزارعون الكنديون

حسب ما رصدناه من معلومات عن الزراعة في كندا، يتعرض المزارعون الكنديون لضغوطات لإنتاج المزيد من المحاصيل، مع الحفاظ على التربة، والماشية، والأرض، والمياه.

كما وتحمل هذه التحديات والصعوبات التي يتعرض لها المزارعون الكنديون تحديات حماية المحاصيل، والحفاظ على التربة، :والعمالة، وتغير المناخ.على سبيل المثال نذكرها لكم كما يلي

1. حماية المحاصيل

يستخدم المزارعون السماد الطبيعي أو الأسمدة المصنعة، ومنتجات حماية المحاصيل، والتي تشمل مبيدات الأعشاب (للأعشاب الضارة)، مبيدات للفطريات (للأمراض الفطرية)، ومبيدات (للآفات الحشرية).

ويعمل المزارعون على منع جريان الآثار السلبية لهذه المنتجات على الحقول، والبيئة.

وتحدد المبادئ التوجيهية التي وضعتها الحكومة، المعدلات المناسبة من هذه المنتجات وطرق استخدامها.

2. الحفاظ على التربة

يستخدم المزارعون في كندا طرقا عديدة للحفاظ على التربة، وحماية أراضيهم، واحد هذه الطرق هو الحرث الكنتوري، حيث تتعرض صفوف المحاصيل التي تجري بشكل مستقيم اتجاه المنحدرات لخطر التآكل السريع عند هطول أمطار غزيرة.

3. النقص في الأيادي العاملة

لوحة اعلانية

إن المزارع الكندية في حاجة كبيرة إلى المزيد من العمالة، لأنه لا يرغب الكثير من الكنديين في العمل في الزراعة، وهذا بسبب أن العمل في الزراعة موسمي.

  وزارة الزراعة والأغذية الزراعية الكندية

ويريد معظم الكنديين العمل على مدار العام، وكما يرى البعض منهم أن العمل في الزراعة شاق للغاية، وأجوره قليلة.

وهناك من لا يريد العمل بالزراعة بسبب أن المزارع في أماكن نائية وبعيده، ولا يريد أحد العيش في هذه الأماكن. ولهذا يتم توظيف عمال مؤقتين من بلدان أخرى.

بعد اقترابك من إكمال قراءة معلومات عن الزراعة في كندا، اقرأ المزيد عن المدن الاقتصادية في كندا

4. تغير المناخ

يؤثر تغير المناخ على المزارع، فيمكن أن تؤثر الحرارة والجفاف سلبا على المحاصيل، والثروة الحيوانية. فعلى سبيل المثال تنتج الجرارات المستخدمة في حرث الأرض انبعاثات كربونية، تساهم في تغير المناخ.

لوحة اعلانية

ولقد عمل المزارعون الكنديون على تقليل انبعاثاتهم الكربونية خلال آخر ثلاثة عقود، عن طريق ممارسة زراعة المحاصيل دون حراثة، واستخدام الزراعة الدقيقة، لتقليل استخدام وقود الجرارات.

وكما تساهم التطورات في علم الوراثة المحصولية، والحيوانية، في إنتاج المزيد من الغذاء بأقل طاقة ممكنة.

مناطق الزراعة في كندا وما هي أهم المحاصيل

تتم زراعة المحاصيل الزراعية في مقاطعات البراري (ألبرتا وساسكاتشوان ومانيتوبا) .

، فإن ساسكاتشوان تنتج أنواع القمح، والكانولا، والعدس.

وهي ثاني مقاطعة في إنتاج البطاطس، وكما ينتج المزارعون كميات كبيرة من الفاكهة، والخضراوات، ولحوم الدواجن، والأسماك، والبيض.

كما انه توجد أكبر مزرعة دواجن في أونتاريو، علاوة على ذلك فأنها ثاني مدينة في عدد مزارع الخنازير، والألبان. ولديها أكبر عدد من عمليات إنتاج القنب، بينما ينتج المزارعون أيضا معظم محصول الذرة والتفاح.

كيبيك هي أكبر منتج للعنب البري ولديها أكبر عدد من مزارع الأبقار والألبان في كندا.

معلومات عن الزراعة في كندا
اهم المعلومات عن الزراعة في كندا

في النهاية : قد يهمك: مقطع مصور حول الاستثمار الزراعي في كندا