معلومات عن الدستور الكندي

157

إن كنت تريد التعرف على معلومات عن الدستور الكندي، يمكنك الاطلاع على ذلك من خلال قراءة مقالنا اليوم على موقعنا مرحبا كندا.

وما يجدر ذكره أن أي مقيم أو مواطن على أراضي كندا ينبغي عليه أن يطلع على الدستور الكندي كي يعرف على الأقل تلك القوانين التي تحكم البلاد.

معلومات مختصرة عن الدستور الكندي

حسب معلومات عن الدستور الكندي كنا قد جمعناها أثناء البحث في موضوع المادة، فإنه منذ عام 1867م بدأت ملامح القانون الدستوري تتوضح خصوصا بعد تقسيم السلطات بين الحكومة الاتحادية وحكومات المقاطعات.

وجاء فيما بعد نظام وستمنستر الأساسي في عام 1931 ليمنح هذه الحكومات الحكم الذاتي الكامل منهيا بذلك القانون الدستوري.

ويعود نظام وستمنستر إلى تلك الحقبة التي حصلت فيها كندا على الاستقلال الذاتي التشريعي لتكون بذلك دولة مستقلة عن كندا.

وفي عام 1982م، خضع دستور كندا للتعديل لنصل اليوم إلى دستور يعبر عن خلاصة جملة من التعديلات التي حصلت عليها عبر قرون.

يحتوي دستور كندا اليوم عدة أقسام مثل المعارف التقليدية وأشكال التعبير الثقافي التقليدي إضافة إلى الحقوق الفردية والخاصة.

ومن بين ما يحتويه الدستور أيضا، الميثاق الكندي للحقوق والحريات وغيرها.

اقرأ الدستور الكندي مترجما للغة العربية عبر الضغط هنا.

نبذة حول البرلمان الكندي

لقد وضحنا في الفقرة السابقة معلومات عن الدستور الكندي، سنوضح أيضاً في فقرتنا هذه بعض المعلومات عن عن الدستور الكندي.

لوحة اعلانية

يعد البرلمان بمثابة الفرع التشريعي الأساسي للحكومة الفيدرالية، حيث إن البرلمان يتألف من الملك ومجلس الشيوخ، ومجلس العموم.

وفيما يخص عدد أعضاء البرلمان الكندي فهم 443 مقسمين بين 338 عضوا برلمانيا و105 أعضاء لمجلس الشيوخ.

وينقسم أعضاء البرلمان بين المجموعات المستقلة والمحافظين والمجموعة الكندية والتقدمية والمستقلين وغيرهم.

  معلومات عن يوم الأسرة في كندا

ويبدو أن معظم أعضاء البرلمان الكندي حاليا ينقسمون بين الليبراليين والمحافظين بينما الكتلة الكيبيية ليس لها حضور كبير في البرلمان مثلها مثل الديمقراطيين الجدد.

مقر برلمان كندا في العاصمة الوطنية أوتاوا التابعة لأونتاريو.

ويعود تاريخ تأسيس البرلمان الكندي فيعود إلى تاريخ 1 يوليو عام 1867م.

لوحة اعلانية
معلومات عن الدستور الكندي
معلومات عن الدستور الكندي

لمحة عن دستور كندا المتطور

ترجع بعض أقسام الدستور إلى القرون الماضية، وكانت قد عرفت باسم الشجرة الحية، وهذا يعني أنها تتطور باستمرار.

ومع الوقت وتبدل المجتمع، حيث إن المحكمة العليا هي من أقرت على أنه يجب الاطلاع على القانون بأنه شجرة حية قادرة على النمو والتوسع.

وبهذه الطريقة يتم تفسير الأحكام والدساتير، وهذا يعني أن الكونفدرالية متكيفة مع الحقائق الاجتماعية الجديدة.

كان الدستور قديماً في عام 1867 يقوم بتعيين شيء وحيد، ولكن اليوم يقوم بتعيين أشياء مختلفة عن التي موجودة في القديم.

على سبيل المثال أقر القانون عام 1867 على سن قوانين عديدة بشؤون الزواج، حيث قامت الدولة بتعريف الزواج.

التعريف هو أن الزواج يكون بين امرأة ورجل، وفي حال أرادت الدولة تغيير تعريف الزواج سوف تجعله غير دستوري.

وفي عام 2004، قررت الحكومة بإصدار قانون يسمح بزواج المثليين، حيث تطور الدستور في هذه المرحلة من أجل عكس قيم المجتمع.

بعد ما تعرفنا على معلومات عن الدستور الكندي، يمكنك التعرف على أيضاً على اللجوء إلى كندا ونظام الكفالات.