دعوات لإلغاء تطبيق “TikTok” بين طلاب الجامعات الكندية.. فما الأسباب!

36

طلبت جامعة كولومبيا البريطانية في كندا، من الطلاب إلغاء تثبيت تطبيق “TikTok” من هواتفهم المحمولة، بسبب مخاوف من مشاركة البيانات مع الشركة الأم الصينية لمنصة التواصل الاجتماعي.

كما أوصت الجامعة طلابها باستخدام متصفح الويب للوصول إلى محتوى “TikTok”.

وقالت جامعة بريتش كولومبيا في بيان صدر الأسبوع الماضي، إن التطبيق هو أحد منصات التواصل الاجتماعي الأسرع نموًا في الجامعة، ويستخدمه الطلاب والموظفون وأعضاء هيئة التدريس للترفيه والبحث والتواصل والتوظيف.

ومع ذلك ، قالت إن منصة الفيديو أثارت مخاوف تتعلق بالأمان والخصوصية بشأن ممارسات جمع البيانات ومشاركة البيانات مع الشركة الأم “ByteDance”.

وأشارت إلى أن حساب “TikTok” الرسمي التابع لـ UBC ، والذي يضم أكثر من 4000 مستمر في العمل، حيث نشر مقطع فيديو يعرض مشهد أزهار الكرز في الحرم الجامعي يوم الأربعاء الماضي، بعد يوم من إصدار الجامعة تحذيرها.

قالت الجامعة إنها لا تفكر في فرض حظر على “TikTok” على الأجهزة المملوكة للجامعة، على الرغم من أنها لاحظت أن الحكومة الفيدرالية و حكومة بريتش كوولمبيا قد فرضت حظرا على الأجهزة المملوكة للحكومة.

ويذكر أنه يوجد دعوات حول العالم لحذف تطبيق تيك توك بسبب المخاوف المتزايدة من قبل الحكومات والجهات الرقابية حول مخاطر الخصوصية والأمان المصاحبة لاستخدام التطبيق.

وتعتبر التحديات الرئيسية التي يواجهها “TikTok” هي إدارة البيانات الشخصية للمستخدمين، وحماية هذه البيانات من الوصول غير المصرح به.

وكانت هناك تقارير عديدة عن تسريبات بيانات المستخدمين من تطبيق “TikTok” في السابق، مما أثار قلق العديد من المستخدمين والجهات الرقابية حول العالم.

وعليه، فإن بعض الحكومات قد قررت حظر استخدام تطبيق “TikTok” في بلادها، كما أن بعض الأشخاص يطالبون بحذف التطبيق من خلال الحملات على مواقع التواصل الاجتماعي.

  مونتريال من بين أفضل المدن في العالم للنقل العام

المصدر: cbc