مدينة هاليفاكس الكندية تعلن حالة الطوارئ لمدة 7 أيام بسبب حرائق الغابات

83

أعلنت السلطات الكندية، إن أكثر من 16 ألف شخص اضطروا لإخلاء منازلهم في مقاطعة نوفا سكوشا بسبب تهديد الحرائق للمناطق السكنية قرب مدينة هاليفاكس.

ولا يزال الحريق خارج نطاق السيطرة شمال غرب هاليفاكس، ما دفع السلطات إلى إعلان حالة الطوارئ ودعوة السكان للبقاء على أهبة الاستعداد لإجلاء منازلهم في أي لحظة.

وأرجعت البلدية التي أعلنت حالة الطوارئ المحلية في المناطق المتضررة إلى التغيرات المناخية والتفاعلات البيئية كأسباب واضحة لهذا الحدث.

وأوضحت أن الغاية من هذا القرار هي الحصول على مستوى أعلى من التنسيق بين السلطات، والوصول إلى الأموال التقديرية للطوارئ، والتمكن من الحصول على دعم مناسب من المنظمات والشركات لدعم السكان الذين تم إجلاؤهم.

ووصف تيم هيوستن رئيس وزراء نوفا سكوشا المقاطعة بأنّها “تحت الضغط” بينما قال مايك سافاج رئيس بلدية مدينة هاليفاكس إنّ الحريق “غير مسبوق”.

وأضاف سافاج خلال مؤتمر صحفي “لم نوسع محيط منطقة الإخلاء منذ أمس، ممّا يعطي أملاً بأنّ الوضع ربّما استقرّ” مؤكّداً مع ذلك أنّه “لا يزال خطيراً”.

وقالت السلطات إنه على الرغم من أن الرياح التي أجّجت النيران غيّرت اتجاهها الاثنين وأرجعت الحريق إلى الاتجاه الذي أتى منه، إلا أن ذلك لم يكن كافياً لدرء الخطر.

وأضافت أن هطول المطر هو السبيل الوحيد لتتمكن فرق الإطفاء من السيطرة على الحريق، لكن من غير المتوقع هطول أمطار هذا الأسبوع.

وقد نشبت أمس الاثنين حرائق غابات في ثمان من مقاطعات وأقاليم كندا الـ 13.

والسنوات الأخيرة، تعرّض غرب كندا مراراً لظواهر مناخية زادها شدة الاحتباس الحراري.

المصدر: nybost

(2 صوتين) - 5/2.5
  نظام جديد لمساعدة الكنديين في تقديم الإقرارات الضريبية