توقعات بانخفاض أسعار المنازل في كندا بنسبة 9% هذا العام

52

من المتوقع، أن تنخفض أسعار المنازل في كندا بنسبة تقارب 9% هذا العام، وأن تعود للارتفاع مرة أخرى في عام 2024 وما بعد ذلك، مدعومة بطلب قوي على الإسكان وتراجع في أسعار الفائدة، وفقا لمحللي العقارات الذين استطلعتهم وكالة رويترز.

وعلى الرغم من رفع أسعار الفائدة بشكل سريع من قبل البنك المركزي الكندي في بداية العام الماضي إلى 4.25% في يناير، فإن ذلك لم يؤدي إلى انخفاض كبير في أسعار المنازل التي انخفضت بنسبة 15% منذ مارس الماضي، بعد ارتفاعها بأكثر من 50% منذ بداية جائحة COVID في بداية عام 2020.

ومنذ اتخاذ البنك المركزي الكندي قراره بالتوقف عن رفع أسعار الفائدة في يناير، بدأت أسعار المنازل في الارتفاع مرة أخرى، وزادت بنسبة 17% تراكمياً حتى الآن في هذا العام.

وتشير استطلاعات وكالة رويترز لـ 11 محللاً، إلى توقع انخفاض حوالي 9% في أسعار المنازل في عام 2023، وهو أقل بقليل من التوقعات السابق.

كما يتوقع الخبراء أن ترتفع أسعار المنازل بنسبة حوالي 2% و4% في عامي 2024 و2025 على التوالي، وفقاً للاستطلاع الأخير.

الطلب على المنازل سيقى قوياً

وعلى الرغم من توقع معظم الخبراء أن يبقي بنك كندا أسعار الفائدة دون تغيير طوال هذا العام، إلا أن الأدلة تشير إلى أن الاقتصاد يعمل بشكل جيد، مما يمكن أن يضطر البنك المركزي إلى رفع أسعار الفائدة مرة أخرى، وفقًا للاستطلاع.

ويمكن أن تزيد الهجرة المتزايدة الطلب مقارنة بالعرض، مما يشير إلى أن القدرة على الشراء لن تتحسن بشكل كبير.

وأوضح رئيس الاقتصاديين في BMO Capital Markets، دوغلاس بورتر، أن مشكلة القدرة على الشراء للإسكان في كندا لا تزال قائمة، ومن المستحيل تحقيق إصلاح جانب العرض بسرعة، خاصةً في ظل قطاع العقارات الذي يعمل بالفعل بطاقة استيعابية كاملة.

  عاصفة ثلجية جديدة متجهة إلى كيبيك غداً

ويشير روبرت هوج، كبير استشاري في TD Economics، إلى أن الطلب على الإسكان في كندا مدعوم بعوامل عديدة، مثل ارتفاع الهجرة وتحول العمل إلى العمل عن بعد بشكل مستمر، مما يزيد من الطلب على المساكن في المناطق الحضرية.

وبالتالي، يتوقع الخبراء أن يستمر الطلب على الإسكان في السنوات القادمة، مما يؤدي إلى ارتفاع أسعار المنازل بشكل مستمر.

المصدر: reuters