تعرف على المصرية بهيرة عبدالسلام المرشحة لمنصب عمدة تورونتو!

52

من المقرر، أن يختار سكان مدينة تورونتو عمدة جديداً في 26 يونيو المقبل، بعد استقالة العمدة السابق جون توري في فبراير الماضي بسبب “علاقة غير لائقة” مع موظفة في مكتبه.

وأعلن ما لا يقل عن 65 مرشحاً ترشحهم للمنصب، ومن بين هؤلاء المرشحين، تسعى بهيرة عبد السلام لتكون أول امرأة ترتدي الحجاب التي تنتخب عمدة لتورنتو.

من هي بهيرة عبد السلام؟

وُلدت في القاهرة وحصلت على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية من جامعة القاهرة، وعملت في وزارة الصناعة في مصر قبل أن تنتقل إلى المملكة العربية السعودية لمدة سبع سنوات.

عادت بعدها إلى مصر لإكمال ماجستير في تدعيم المنشآت باستخدام المواد المُركّبة، وفي عام 2007، حصلت على منحة دراسية لإكمال دكتوراه في جامعة شيربروك في كيبيك، كندا.

وفي عام 2014، حصلت على الدكتوراه وغادرت كيبيك بسبب ضعف فرص العمل بسبب ارتدائها الحجاب الإسلامي ولأن الفرنسية لم تكن لغتها الأولى.

وفي عام 2016، حصلت على شهادة ما بعد الدكتوراه في جامعة أريزونا بالشراكة مع جامعة ويسترن أونتاريو في الولايات المتحدة.

بدأت بعدها بتدريس إدارة المشاريع الإنشائية في المدارس الثانوية وأسست شركة ناشئة تقدم خدمات تصميم تقوية المنشآت بمواد مركبة.

وبمناسبة الانتخابات القادمة لعمدة مدينة تورنتو، قررت تعليق أنشطتها ووضع شركتها في حالة تعليق في حال فوزها في الانتخابات، لتجنب تضارب المصالح.

عمدة تورونتو

تحدثت بهيرة عبد السلام، عن بداياتها في العمل السياسي ومواقفها الشخصية التي دفعتها إلى العمل على تغيير الواقع في مدينتها.

وأوضحت أنها بدأت اهتمامها بالسياسة خلال فترة الربيع العربي، وأنها شاركت في لجان صنع القرار أثناء دراستها في جامعة شيربروك.

كما تطوعت في منظمات مجتمعية مختلفة وشاركت في عدة مؤتمرات للحزب الليبرالي الكندي ونظيره في أونتاريو.

  4 اختبارات جديدة للغة الإنجليزية لبرنامج الطلاب المباشر (SDS).. إليك التفاصيل

وأشارت إلى أنها كامرأة مسلمة ترتدي الحجاب، تعرضت للعنصرية، مما دفعها للاهتمام بحقوق الإنسان، وأنها كانت على اتصال بالسياسيين على جميع المستويات للتحدث عن حقوق الإنسان والإسلاموفوبيا، وتكلفة المعيشة في تورونتو، وغيرها من الأمور.

لوحة اعلانية

وأضافت أنها عضو فعال في مجلس الآباء للمدرسة المتوسطة الأكبر في تورونتو، وأنها شاركت مع مجلس أولياء الطلاب لتحسين الأمور، وأنها اكتشفت أن النظام بأكمله هو الذي يحتاج إلى التغيير.

وعندما سئلت عن مدى صحة عدم انخراط الجالية العربية في السياسة، قالت إن هذه المشكلة ليست بسبب الناخبين أنفسهم، بل بسبب النظام الذي لا يترك للناس وقتًا للتعامل مع السياسة.

وأكدت أنها تشعر أننا نفقد ديمقراطيتنا عندما يتم التجاهل لقيمنا، وضربت مثالًا على قانون المقاطعة الذي يعطي سلطات خارقة للعمدة تمنحه وزن ثلث أصوات المجلس.

تورونتو جاهزة لقبول عمدة ترتدي الحجاب

أكّدت بهيرة عبد السلام، أول امرأة ترتدي الحجاب تترشح لمنصب عمدة تورنتو، أن تورونتو جاهزة لقبول عمدة ترتدي الحجاب.

وقالت إن “هذا البلد مبني على مبادئ الحرية والديمقراطية، والأهم في منصب العمدة أن المرشح يجب أن يتمتع بالنزاهة والأمانة لأنه سيدير الشؤون المالية لمدينة كبيرة، وأن لا أفتقد أياً من ذلك”.

لوحة اعلانية

وتعتبر أولوية بهيرة عبد السلام تحسين مستوى معيشة سكان تورونتو، وتواجه المدينة العديد من التحديات المترابطة مثل الخدمات والإسكان والأمن والجريمة والتعليم. المصدر: radiocanada