الفيضانات تهدد مونتريال بالغرق.. والسلطات تطلب من السكان الاستعداد

26

أعلن مسؤولون في مقاطعة مونتريال الكندية، أن المدينة دخلت في “وضع التحذير” لخطة الاستجابة للفيضانات، بسبب ارتفاع منسوب المياه غرب الجزيرة.

ويتوقع المسؤولون، زيادة التدفقات بشكل كبير بين 17 و18 أبريل.

وأكدت السلطات المحلية، أن المدينة مستعدة للتعامل مع أي فيضانات محتملة، وأن فرق الاستجابة جاهزة لنشر الموارد اللازمة في حال الحاجة.

ولفت إلى أن المناطق الواقعة على طول Lac des Deux Montagnes وLac Saint-Louis وRivière des Prairies معرضة بشكل عام لخطر الفيضانات في فصل الربيع.

علاوة على ذلك، أفادت السلطات أن ثمانية أحياء وضواحي على الجزيرة معرضة للخطر بشكل أكبر هي: Ahuntsic-Cartierville وL’le-Bizard-Sainte-Geneviève وMontréal-Nord وPierrefonds-Roxboro وPointe-Claire وRivière-des-Prairies–Pointe-aux-Trembles وSainte-Anne-de-Bellevue وSenneville.

وأكد عضو اللجنة التنفيذية لمونتريال، آلان فيلانكورت، أن سلامة المواطنين هي الأولوية وأن إعداد السكان في المناطق المعرضة للخطر يعد أمرًا بالغ الأهمية خلال فترات الفيضانات.

وشجع فيلانكورت، السكان في تلك المناطق على إنشاء خطة عائلية وتجهيز مجموعة أدوات الطوارئ التي يمكن أن تدعم الأسرة لمدة تصل إلى 72 ساعة.

كما نصح السكان بالابتعاد عن المناطق المنخفضة والقريبة من الأنهار والبحيرات والجداول في حالة الفيضانات، والتوجه إلى المناطق الأعلى والآمنة بأسرع وقت ممكن.

ولفت إلى أنه يمكن لسكان مونتريال التحقق من آخر التحديثات حول الفيضانات على موقع مدينة مونتريال وتطبيق Service aux citoyens.

كما يمكن للسكان الاتصال بالخط الساخن على الرقم 311 للحصول على مساعدة في تحديد المواقع الآمنة في حالة الطوارئ.

المصدر: mtblog

  افتتاح مركز عالمي لمعالجة الهجرة إلى كندا في رومانيا