دعوات واسعة في كندا للطعن في قرار منع الصلاة بالمدارس

38

دعت جمعيات الحريات المدنية ومنظمة الدفاع عن المسلمين في كندا، قاضي محكمة كيبيك العليا، لإلغاء الحظر الذي فرضته المقاطعة على غرف الصلاة في المدارس العامة.

وفي جلسة المحكمة التي عُقدت في مونتريال يوم الثلاثاء، أكد محامو جمعية الحريات المدنية الكندية والمجلس الوطني للمسلمين الكنديين أن الحظر سيتسبب في ضرر لا يمكن تصحيحه إذا لم يتم إلغاؤه أثناء النظر في الاعتراض أمام المحكمة.

يأتي هذا بعد منع وزير التعليم في كيبيك برنارد درينفيل المدارس في أواخر أبريل من إتاحة مساحة للطلاب للصلاة.

وعلى الرغم من قوله إنه يُسمح للطلاب بالصلاة بصمت وحذر، إلا أن الجماعات المعنية تؤكد أن هذا الاقتراح لا يلبي احتياجات المسلمين.

كما يرون أن حقوق الطلاب في الحرية الدينية والكرامة تتعرض للانتهاك إذ يجبرون على ترك المدرسة لممارسة شعائرهم الدينية.

وصرحت جوهانا مورترو، محامية أخرى للمجموعات، بأن المرسوم جعل هؤلاء الطلاب يشعرون بالعزلة والرفض.

وأشارت مورترو إلى أن الحظر ينتهك حرية دين الطلاب وحقوق المساواة وكرامتهم، وأن المدرسة يفترض أن تكون مثل المنزل الثاني للطلاب.

وأكدت أن طلب من الطلاب الدينيين مغادرة ممتلكات المدرسة للقيام بشيء مثل ممارسة دينهم يتسبب في أضرار كبيرة لهم.

وبالرغم من ذلك، تعتبر حكومة كيبيك إن الحظر يحمي الطبيعة العلمانية للمدارس.

ومن المقرر أن يتم الرد على مدى المقاطعة أمام المحكمة في وقت لاحق من يوم الأربعاء.

المصدر: globalnews

  أهم المكتبات العامة في كندا