الحكومة الكندية تصدر بيانها الخريفي.. إليك أهم ما جاء فيه!

69

أصدرت الحكومة الكندية بيانها الاقتصادي الخريفي، والذي تضمن مجموعة من الإجراءات اللازمة لمعالجة بعض أهم القضايا التي تواجه الكنديين، بما في ذلك أزمة الإسكان والتكلفة المعيشة. 

وتتضمن الإجراءات الجديدة مجموعة من المبادرات التي تهدف إلى زيادة الإسكان المتاح بأسعار معقولة، وتعزيز المنافسة، وتوفير المال للكنديين.

معالجة أزمة الإسكان

تركز الحكومة بشكل كبير على معالجة أزمة الإسكان، التي تعتبرها واحدة من أهم القضايا التي تواجه الكنديين.

وتشمل الإجراءات الجديدة ما يلي:

  • إزالة ضريبة السلع والخدمات (GST) من الإسكان الإيجاري الجديد، بما في ذلك شركات الإسكان التعاوني التي تقدم تأجيرات طويلة الأجل.

سيؤدي هذا إلى جعل الإسكان الإيجاري الجديد أكثر affordability للكنديين، خاصة أولئك الذين يواجهون صعوبات مالية.

  • تخصيص 4 مليارات دولار لصندوق تسريع الإسكان، والذي يساعد في بناء أكثر من 100,000 منزل جديد في جميع أنحاء كندا.

سيساعد هذا في زيادة العرض المتاح من الإسكان، مما يساعد على خفض الأسعار.

  • تخصيص 15 مليار دولار لبرنامج قروض بناء الشقق، والذي سيساعد في تمويل قروض لبناء 30,000 منزل جديد.

سيساعد هذا أيضًا في زيادة العرض المتاح من الإسكان.

  • تخصيص مليار دولار لتوفير 7,000 وحدة سكنية بأسعار معقولة للكنديين المعرضين للخطر.

سيساعد هذا في توفير الإسكان بأسعار معقولة للكنديين الذين هم في أمس الحاجة إليه.

  • إنشاء ميثاق الرهن العقاري الكندي الجديد، والذي سيجعل من السهل على الكنديين الذين يواجهون صعوبات مالية سداد رهنهم العقاري.
لوحة اعلانية

سيساعد هذا في منع الكنديين من فقدان منازلهم بسبب الصعوبات المالية.

  • اتخاذ إجراءات صارمة ضد التأجير قصير المدى غير المطابق.

سيساعد هذا في ضمان أن يتم استخدام الإسكان لأغراض السكنية وليس لأغراض تجارية.

تعزيز الطبقة الوسطى

تهدف الحكومة أيضًا إلى تعزيز الطبقة الوسطى من خلال مجموعة من الإجراءات، بما في ذلك:

  شراء منزل في كندا للأجانب
  • تعزيز المنافسة لخفض الأسعار.
لوحة اعلانية

ستؤدي إزالة الممارسات غير العادلة والاحتكارات إلى جعل الشركات أكثر تنافسية، مما يؤدي إلى انخفاض الأسعار.

  • إزالة الرسوم غير الضرورية من البنوك والشركات الأخرى.

سيساعد ذلك الكنديين على توفير المال.

  • تقديم إعانات جديدة للتبني.

سيساعد ذلك العائلات على تبني الأطفال.

  • ضمان أن يتمكن الأطفال الكنديين دون سن 14 من السفر مجانًا بجانب شخص بالغ مصاحب.

سيساعد ذلك العائلات على توفير المال على السفر.

  • تعديل التشريع لدعم حق الكنديين في إصلاح الأجهزة والمنتجات.

سيساعد ذلك الكنديين على توفير المال على إصلاح الأجهزة والمنتجات.

مساعدة الصحة العقلية

من أبرز معالم خطة الحكومة للقدرة على تحمل التكاليف إزالة ضريبة السلع والخدمات من العلاج النفسي وخدمات الاستشارة لجعل رعاية الصحة العقلية في متناول الكنديين، الذين ما زالوا يتعافون بعد الوباء.

ردود الفعل

بشكل عام، يُنظر إلى بيان الاقتصاد الخريفي على أنه خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح.

تحظى إجراءات الحكومة لمعالجة أزمة الإسكان بدعم واسع النطاق. 

ويُنظر إلى الإجراءات لتعزيز المنافسة وتوفير المال على أنها خطوات إيجابية، ولكن من السابق لأوانه معرفة تأثيرها الكامل.

المصدر: dilyhive