ارتفاع التضخم في كندا يثير القلق ويحتاج إلى تدخل

42

تشهد كندا ارتفاعاً مستمراً في معدل التضخم السنوي، الذي بلغ 3.4% في ديسمبر 2023، وهو أعلى مستوى له منذ عام 2011.

ويعزى هذا الارتفاع إلى عوامل عدة، منها ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الغذائية والخدمات، واضطرابات في سلسلة التوريد، وتأثيرات جائحة كوفيد-19.

ويقلق هذا الارتفاع في التضخم الكنديين، الذين يشعرون بانخفاض قوة شرائهم وزيادة تكاليف المعيشة.

ويتجاوز هذا المعدل المستهدف من قبل بنك كندا (المصرف المركزي)، الذي يسعى إلى الحفاظ على التضخم في نطاق بين 1% و3%.

ويؤثر هذا الارتفاع أيضاً على سياسة الفائدة للبنك، الذي يواجه تحدياً في التوازن بين الحاجة إلى تبريد الاقتصاد والحفاظ على النمو والتوظيف.

وقد اتخذ بنك كندا خطوات لمواجهة التضخم، منها رفع معدل الفائدة الأساسي ثلاث مرات في عام 2023، ليصل إلى 5%.

ويتوقع الخبراء أن يستمر البنك في رفع الفائدة في عام 2024، لكن بوتيرة أبطأ.

وقال حاكم بنك كندا تيف ماكلِم إن عام 2024 سيكون عاماً انتقالياً للاقتصاد الكندي، وأن التضخم سينخفض تدريجياً إلى المستوى المستهدف.

ومع ذلك، فإن بعض الاقتصاديين يحذرون من أن التضخم قد يكون أكثر عناداً وأن البنك قد يحتاج إلى تدخل أكثر حزماً.

ويشيرون إلى أن بعض عوامل الارتفاع في التضخم، مثل نقص العمالة والمواد الخام، قد تستمر لفترة أطول من المتوقع.

ويقولون أيضاً إن البنك قد يواجه ضغوطاً سياسية للحفاظ على الفائدة منخفضة، خاصة في ظل الديون العامة والخاصة المرتفعة.

وفي هذا السياق، يدعو بعض المحللين إلى ضرورة اتخاذ إجراءات أخرى لمكافحة التضخم، بالإضافة إلى الفائدة.

ومن بين هذه الإجراءات، تحسين سلسلة التوريد وزيادة الإنتاجية والابتكار والتنافسية والتنويع الاقتصادي.

ويقولون أيضاً إنه يجب تعزيز الحماية الاجتماعية والتضامن مع الفئات الأكثر ضعفاً وتضرراً من التضخم، مثل العمال ذوي الدخل المنخفض والمتقاعدين والمستأجرين.

لوحة اعلانية

كيف يحسب معدل التضخم في كندا؟

يحسب معدل التضخم في كندا بواسطة وكالة الإحصاء الكندية، وهي الهيئة الحكومية المسؤولة عن جمع وتحليل ونشر البيانات الإحصائية في البلاد.

  بنك كندا المركزي يتوقف عن رفع سعر الفائدة لأول مرة منذ عام

و تستخدم الوكالة مؤشر أسعار المستهلك (CPI)، وهو مقياس لتغيرات أسعار سلة من السلع والخدمات التي يشتريها المستهلكون الكنديون بشكل منتظم.

كما تضم هذه السلة أكثر من 600 صنف، مثل الغذاء والملابس والإسكان والنقل والترفيه والتعليم والرعاية الصحية.

و تجمع الوكالة بيانات الأسعار من مصادر مختلفة، مثل المتاجر والمطاعم والمستشفيات والمدارس والمنازل.

و تقوم الوكالة بإعطاء كل صنف وزناً يعكس أهميته في ميزانية المستهلكين.

لوحة اعلانية

كما تقوم الوكالة بحساب معدل التضخم الشهري والسنوي بمقارنة مستوى CPI في الشهر أو السنة الحالية مع مستواه في الشهر أو السنة السابقة. 

مثلاً، إذا كان CPI في أبريل 2024 هو 140 وكان في أبريل 2023 هو 135، فإن معدل التضخم السنوي هو (140-135)/135 × 100 = 3.7%.