إليك كل ما تريد معرفته عن شركات الاتصالات في كندا

161

تلعب شركات الاتصالات دورًا حيويًا في أي بلد، إذ توفر خدمات الاتصال والتواصل الأساسية بين الأفراد والمؤسسات، بما في ذلك الهواتف النقالة والإنترنت والهاتف المنزلي والتلفزيون.

كما تساهم هذه الشركات في دعم النمو الاقتصادي من خلال توفير إيرادات عالية وثابتة تدعم خزينة الدولة وتوفر فرص عمل للمواطنين، وتحسين جودة الحياة وتسهيل الحياة اليومية للأفراد بتقديم خدمات متنوعة ومبتكرة لتلبية احتياجات العملاء.

وفي هذا المقال سنتعرف على  أهم شركات الاتصالات في كندا:

شركات الاتصالات في كندا

تعتبر شركات الاتصالات في كندا من أكبر مشغلي الاتصالات في العالم، حيث تقدم خدمات متنوعة مثل الهواتف النقالة والخطوط الثابتة وخدمات الإنترنت والتلفزيون والهاتف المنزلي.

وتشكل هذه الشركات جزءًا أساسيًا من البنية التحتية للاتصالات في كندا، إذ تساهم في توليد أكثر من 74 مليار دولار من الإيرادات سنويًا.

ووفقًا لتقرير نشره موقع “Statista”، من المتوقع أن تصل إيرادات شركات الاتصال في كندا إلى 77.57 مليار دولار أمريكي في عام 2023.

وعند النظر في أعداد المشتركين في الهاتف اللاسلكي في كندا، فإن عددهم يتجاوز 32 مليون مشترك، حيث يمتلك حوالي 73% من السكان هواتف ذكية.

وعلى الرغم من ذلك، تسيطر ثلاث شركات رئيسية هي بيل وروجرز وتيلوس على أكثر من 90% من حصة سوق الاتصالات في كندا، مما يجعل المنافسة كبيرة لتقديم خدمات اتصالات متنوعة للمستخدمين.

قائمة بشركات الاتصالات في كندا

إليكم قائمة بأفضل شركات الاتصال في كندا وهي على الشكل التالي:

 1- Rogers Communications

شركة روجرز للاتصالات (Rogers Communications) هي إحدى أكبر شركات الاتصالات في كندا، وتعد من أبرز المشغلين في سوق الاتصالات الكندية.

تحتل Rogers Communications المرتبة الأولى في حجم المشاركة السوقية في قطاع الاتصالات في كندا، حيث تبلغ حصتها السوقية حوالي 30٪.

لوحة اعلانية

تأسست الشركة في عام 1960،على يد إدوارد إس روجرز سينيور، كشركة راديو وتحولت فيما بعد إلى شركة اتصالات شاملة.

  تعرف على الطرق الأكثر شعبية للقدوم من بنغلاديش إلى كندا

يوجد مقرها الرئيسي في مدينة تورونتو بمقاطعة أونتاريو، وتتميز الشركة بتوفير خدمات الإنترنت والهاتف المحمول والتلفزيون الرقمي وخدمات الاتصالات الأخرى، بالإضافة إلى خدمات الأعمال والحلول التكنولوجية المتقدمة للشركات والمؤسسات.

كما تعمل على تقديم العديد من الخدمات التلفازية الكبلية، وأيضاً خدمات هواتف لاسلكية وبتحديد في وسط وشرق كندا.

أما بالنسبة لأسعار الإنترنت في شركة روجرز للاتصالات، فإنها تتفاوت بحسب نوع الخدمة وموقع العميل، وتتوفر عدة باقات وخيارات تناسب مختلف الاحتياجات.

2- شركة Bell Canada

شركة بيل كندا (Bell Canada) هي إحدى أكبر شركات الاتصالات في كندا، وتقدم خدمات متنوعة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

لوحة اعلانية

تحتل Bell Canada المرتبة الثانية في حجم المشاركة السوقية في قطاع الاتصالات في كندا، حيث تبلغ حصتها السوقية حوالي 28٪.

تأسست الشركة في عام 1880، ومقرها الحالي في مدينة مونتريال بمقاطعة كيبيك، وهي أسرع مزود للإنترنت وسط كندا.

تتميز الشركة بتوفير خدمات الإنترنت والهاتف المحمول والتلفزيون الرقمي وخدمات الاتصالات الأخرى.

كما تتبع لها عدة شركات أهمها شركة بيل للهواتف التي تقدم خدمات الهاتف المحمول وشركة بيل تلفزيون التي تقدم خدمات التلفزيون (قنوات البث المباشر) و(آي بي تي في).

كما تعتبر شركة بيل من أهم فروع الشركة القابضة BEC lnc إلى جانب بيل ميديا التي تدير شبكة التلفزيون الوطنية، كما تدخل BCE في مجالات رياضية كرعاية نادي مونتريال كاتادينس للهوكي ومابل ليف للرياضة.

تقدم شركة بيل خدمات عديدة، حيث توفر اتصالات غير متقطعة للمكاتب المنزلية، يعتمد عليها ملايين من الكنديين، تصل سرعة الإنترنت فيها من 10 ميجابايت في الثانية إلى 1.5 جيجابايت في الثانية.

وتقدم الشركة أيضاً شبكة Wi-Fi منزلية وحماية أمان McAfee.

وتغطي شركة بيل أيضاً الإنترنت المنزلي في كافة المناطق الريفية في كيبيك وأونتاريو، وتستخدم باقات الإنترنت المنزلي اللاسلكي شبكة Bell Mobility LTE الواسعة لتأمين سرعة الإنترنت التي تصل من 25 ميغابايت في الثانية إلى 350 غيغابايت من البيانات الشهرية.

  جفاف الأراضي الزراعية في كندا ينذر بمشكلة عالمية

3- شركة Telus

شركة تيلوس (TELUS) هي إحدى شركات الاتصالات الكندية الرائدة، وتقدم خدمات متنوعة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

تحتل Telus المرتبة الثالثة في حجم المشاركة السوقية في قطاع الاتصالات في كندا، حيث تبلغ حصتها السوقية حوالي 20٪.

تأسست الشركة في عام 1990، ومقرها الحالي في مدينة فانكوفر بمقاطعة كولومبيا البريطانية في غرب كندا، وتغطي كل من كولومبيا البريطانية، وساسكاتشوان، وألبرتا، ومانيتوبا.

توفر شركة تيلوس خدمات الهاتف الثابت والهاتف المحمول والإنترنت والتلفزيون، بالإضافة إلى خدمات الأعمال والحلول التكنولوجية المتقدمة للشركات والمؤسسات.

وتحرص الشركة على تقديم خدمات بجودة عالية وبأسعار تنافسية، إضافة إلى الابتكارات التقنية.

تصل سرعة انترنت Telus إلى 1.5 جيجابايت في الثانية، والعروض التي تقدمها بالإضافة إلى التكلفة المنخفضة تكون من أفضل الخدمات التي تمنحها لعملاء كندا.

أي من هذه الشركات أفضل؟؟

و من حيث الأفضلية، تختلف آراء المستخدمين والخبراء في هذا الصدد.

ومع ذلك، يعتبر العديد من المستخدمين أن شبكة Rogers Communications توفر أفضل جودة لخدمات الإنترنت والهاتف المحمول، في حين يعتبر بعض الخبراء أن شبكة Bell Canada أكثر استقرارًا وأمانًا في توفير خدمات الاتصالات، في حين صنفت شبكة Telus Mobility LTE على أنها الأكبر في كندا، وتشتهر بين أغلب العملاء بأنها أقدم أفضل الخدمات.

لا تقتصر شركات الاتصالات في كندا على ما ذكرته، بل يوجد فيها عدد من شركات الاتصال بالإضافة لما ذكرناه مثل شو، وساكس تل، وفيديو ترون، لكنها ذات تأثير محدود على قطاع الاتصال.

أسعار الإنترنت في كندا 

تختلف أسعار الإنترنت في كندا بشكل كبير بين شركات الاتصالات  وبين المدن والمناطق المختلفة في البلاد، وتشمل تلك  الأسعار السرعة المطلوبة للإنترنت ونوع الباقة المختارة.

عمومًا، يمكن القول بأن أسعار الإنترنت في كندا تتراوح بين 30 دولارًا كنديًا إلى 150 دولارًا كنديًا شهريًا، ويتوفر الإنترنت بسرعات مختلفة تصل إلى 1 جيجابت في الثانية وأكثر.

  مدينة هاليفاكس الكندية تعلن حالة الطوارئ لمدة 7 أيام بسبب حرائق الغابات

وتوفر شركات الاتصالات المختلفة في كندا عدة باقات وخيارات للإنترنت، بما في ذلك الإنترنت الثابت والإنترنت المحمول وخدمات الواي فاي، ويمكن للعملاء الاختيار من بين هذه الخيارات بناءً على احتياجاتهم وميزانياتهم.

وينصح بالتحقق من مواقع شركات الاتصالات المختلفة للحصول على مزيد من المعلومات حول أسعار الإنترنت والخيارات المتاحة في كل منطقة.

كما يمكن البحث عن عروض خاصة وتخفيضات على الإنترنت عند التسجيل لخدمة الإنترنت في كندا.