أكثر الأماكن المخيفة في كندا

284

أكثر الأماكن المخيفة في كندا، تعتبر دولة كندا من أكبر الدول الموجودة في العالم ولذلك يتواجد بها أماكن مخيفة

إضافة إلى أن البعض قد أشار إلى وجود العديد من الأماكن المسكونة داخل الدولة نتيجة رؤية بعض الأشياء الغريبة في تلك الأماكن، وسنتعرف على ذلك في هذا المقال.

أكثر الأماكن المخيفة في كندا

أكثر الأماكن المخيفة في كندا

هناك العديد من المناطق المخيفة داخل دولة كندا، من بينها عدد من المناطق المسكونة ومنها ما يلي:

 فندق ماكدونالد

عبارة عن فندق يتواجد في حديقة بانف الوطنية، وتم الإبلاغ عن ذلك الموقع لمطاردات كثيرة، إضافة إلى رجل بيلمان وأشباح عروس شابة.

المؤمنون قد قالوا أنه يتم مطارداتهم من قبل شبح فتاة صينية في مركز بومان للفنون، والفتاة قد تعرضت للضرب حتى ماتت داخل دورة مياه مخصصة للنساء.

دين هاوس الموجود في كالغاري مسكون كذلك بناء على ما تم ذكره، وتم بناء هذا المكان في عام ١٩٠٦، وكان هذا المكان المقر الرئيسي لريتشارد بيرتون دين.

مصحة ترانكويل في بريتيش كولومبيا

عند الحديث عن أكثر الأماكن المخيفة في كندا يجب أن نذكر تلك المحطة، وذلك لأنه حدثت بها الكثير من الحوادث المريعة التي تدل على أنها مسكونة.

  • تم بناء هذه المصحة في عام ١٩٠٧ ميلاديا، وكان الهدف من إنشاؤها هو علاج مرض السل.
  • بعد ذلك تحول المكان إلى مؤسسة تعمل على علاج الأمراض العقلية، وفي أوائل الثمانينات تم توقف عمل المصحة بشكل رسمي.
  • وبناء على الروايات التي يتداولها السكان القريبة منها فهي مسكونة، وذلك لأنهم يروا الكثير من الأشياء الغريبة التي تحدث بها.
  • ويشاهد السكان أشياء غريبة بها إضافة إلى سماع أصوات مخيفة وأنين مخيف يسبب الرعب لهم.

شاهد أيضا: تعرف على مدينة دورفال في كندا

لوحة اعلانية

قصر كيغ في تورنتو

يدور حول هذا القصر أسطورة يعود تاريخها إلى عام ١٩١٥ ميلاديا، وكان هذا القصر مقر إقامة هارت ماسي الذي كان يعرف باسم رجل الصناعة وأسرته.

  السياحة في كيب بريتون كندا واهم المعالم السياحية هناك

وقيل إنه بعد أن ماتت ليليان المحبوبة وهي ابنة هارت ماسي، إحدى الخادمات التي كانت في القصر حزنت عليها حزناً شديداً، وأدى ذلك إلى أنها شنقت نفسها داخل القصر.

ومن الجدير بالذكر أنه تم تداول رؤية شبح هذه الخادمة التي شنقت نفسها أكثر من مرة داخل هذا القصر المسكون.

لوحة اعلانية

قاعة مشاهير الهوكي في كندا

تعتبر تلك القاعة ضمن أكثر الأماكن المخيفة في كندا، وفي قديم الزمان كانت هذه القاعة فرع من فروع بنك مونتريال، وقيل إن هناك أسطورة قديمة تقول إن موظف من موظفي البنك قد تعرضت للاضطهاد الشديد من قبل مدير البنك وقد انتحرت داخل القاعة.

والشائعات الموجودة حتى وقتنا الحالي أن هذا المكان يعتبر أكثر مكان مخيف ومسكون في دولة كندا بشكل عام، والأشخاص يستطيعون رؤية شبح هذه الموظفة داخل القاعة باستمرار.

إضافة إلى كل هذا يتم الاستماع إلى أصوات مخيفة وصوت بكاء نابع من امرأة بشكل مستمر.

أكثر الأماكن المخيفة في كندا

سهول أبراهام في مدينة كيبيك كندا

  • في عام ١٩٧٥ ميلاديا تمت محاصرة مدينة كيبيك من قبل القوات البريطانية لمدة تصل إلى ٣ أشهر.
  • وحدثت معركة كبيرة في كيبيك وتعتبر من أشهر المعارك على مر التاريخ بسبب شدتها، وكانت معركة دموية إلى أبعد الحدود.
  • وفي وقتنا الحالي يتم رؤية أشباح الجنود المتوفين في هذه المنطقة داخل الأنفاق.

وهنا ننتهي من الحديث عن أكثر الأماكن المخيفة في كندا، فهناك الكثير من تلك الأماكن التي تعتبر مسكونة بسبب حالات الانتحار وغيرها.

مصادر تم الرجوع إليها:

(1 صوت واحد) - 5/1