أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين

65

توجد بعض أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين، والتي تتميز بالعديد من المرافق والأنشطة والمناظر الطبيعة والمساحات الخضراء.

وكما أن كندا هي واحدة من الدول المفضلة للوافدين الذين يتطلعون إلى التقاعد، وهذا لأن البلاد تتميز باقتصاد مزدهر ونظام رعاية صحية متطور.

وكما تقدم الحكومة حوافز متنوعة لكبار السن لضمان عيشهم بشكل مريح في أيامهم الذهبية، وهناك مجموعة مختارة من المدن في كندا التي تناسب حياة المتقاعدين الوافدين.

وتعد اللغتان الإنجليزية والفرنسية هما اللغتان الرسميتان في كندا، وتعتبر اللغة الإنجليزية هي اللغة المستخدمة على نطاق واسع في معظم المقاطعات الكندية.

ولكن بعض المقاطعات مثل كيبيك وشرق أونتاريو وبرونزويك هي مناطق يغلب عليها الطابع الفرنسي لذا فإن معرفة اللغة يعد ميزة.

وتشتهر بعض المقاطعات بمناظرها الطبيعية بينما يوجد في البعض الآخر مجموعة متنوعة من المتاحف والمراكز الفنية وما إلى ذلك.

والعناصر الأخرى التي يجب مراعاتها هي شبكات النقل وتكلفة المعيشة في المدينة التي تفكر في الانتقال إليها وخاصة فيما يتعلق بضريبة الإسكان.

لذلك إليك بعض أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين:

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين
أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين تورنتو في أونتاريو

كانت تورنتو تُلقب ذات مرة بالمدينة المزدهرة في أمريكا الشمالية، وهذه المدينة أكبر من شيكاغو وقد تم التصويت عليها كواحدة من أكثر الأماكن أمانًا للمغتربين للعيش.

وكما أن تورنتو لديها نظام رعاية صحية مزدهر مع ما يقرب من طبيبين لكل 1000 من سكان المدينة، وتبلغ ضريبة الأملاك 1.89٪ وهي من أدنى المعدلات في كندا.

وهذا يعد حافز لأصحاب المنازل المحتملين بالنظر إلى تكلفة شراء منزل في العاصمة، وللحصول على بدائل أرخص يُنصح بشراء منازل أو أرض في المناطق الريفية في تورنتو.

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين مدينة كيبيك في كيبيك

لوحة اعلانية

بالنسبة للمغتربين الخارجيين تعد كيبيك واحدة من أكثر المدن ودية للعيش فيها، وعلى الرغم من كونها واحدة من أكبر المدن إلا أن أجواء المدينة مريحة للغاية والناس منفتحون وودودون.

  حقائق وأرقام عن المقاطعات الكندية

ومن الناحية المناخية تستقبل المدينة الكثير من الأمطار مع هطول سنوي قدره 899 ملم، مما يساهم في الكثير من المساحات الخضراء المورقة في المدينة.

وقد يكون من الصعب فهم نظام الرعاية الصحية وخاصة بالنسبة للوافدين، ومع ذلك بمجرد أن تعتاد على النظام ستقدر وفرة المراكز الصحية والأطباء في كيبيك.

ويتوفر ما يقرب من أربعة أطباء لكل 1000 ساكن في المدينة، وتعد ضريبة الأملاك منخفضة نسبيًا وتبلغ 2.04%.

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين
أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين إدمونتون في ألبرتا

لوحة اعلانية

تم تصنيف شلالات إدمونتون في ألبرتا كواحدة من مقاطعات كندا ذات الضرائب المنخفضة، وكما إنها مدينة ذات تنوع عرقي كبير وهي موطن للكثير من المتحدثين باللغة الإنجليزية الودودين.

وباعتبارها خامس أكبر مدينة في كندا تعد ضرائب الإسكان أيضًا واحدة من أعلى المعدلات بنسبة 2.49 في المائة.

هذا بالإضافة إلى أن إدمونتون مليئة بالحدائق الرائعة لركوب الدراجات والمشي لمسافات طويلة والمشي بالأحذية الثلجية والتزلج.

وتعد الرعاية الصحية متاحة لكل من المواطنين والوافدين بنسبة ثلاثة أطباء لكل 1000 ساكن، والطقس معتدل مع مزيج من الأيام المشمسة والممطرة طوال العام.

يمكنك معرفة المزيد حول أسماء أكبر 5 مدن في مقاطعة ألبرتا.

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين كينغستون في أونتاريو

كينغستون مدينة قديمة مليئة بمباني القرن التاسع عشر، وتفتخر المدينة أيضًا بمعالم مثل بحيرة أونتاريو وأنهار كاتاراكي وسانت لورانس.

وبالمقارنة مع مدن مثل تورنتو أو إدمونتون فسوف تجد أن المدينة تتمتع بشعور ريفي وشعور قوي بالمجتمع، وبصفتك مغتربًا قد تكون مهتمًا بسماع أن الجميع يعرف الجميع في كينغستون.

ولن يستغرق الأمر وقتًا طويلاً قبل أن تصبح جزءًا من المجتمع، هذا بالإضافة إلى أن الجو هادئ والشوارع نظيفة والناس ودودون.

  مقاطعة جزيرة الأمير إدوارد في كندا

أما بالنسبة للرعاية الصحية فهي متاحة أيضًا للجميع مع حوالي خمسة أطباء لكل 1000 شخص، وبالنسبة لضريبة الملكية فقد تضطر إلى التعامل مع معدل ضريبة ثابت بنسبة 2.68 في المائة على الإسكان.

بخلاف ذلك تعد كينغستون وجهة مثالية لكبار السن من المغتربين والعائلات الشابة التي تبحث عن بداية جديدة.

أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين
أفضل أماكن التقاعد في كندا للوافدين

فانكوفر في كولومبيا البريطانية

فانكوفر مدينة ضخمة على الساحل الغربي لكندا، وهناك الكثير من عوامل الجذب في المدينة لإبقاء المتقاعدين مشغولين في سنواتهم الذهبية.

وعلاوة على ذلك تقع فانكوفر بالقرب من البحر مما يعني وجود الكثير من الوقت للاسترخاء على الشاطئ خلال فصل الصيف.

قد يكون الاستقرار في فانكوفر صعبًا بعض الشيء نظرًا لارتفاع تكلفة المعيشة، هذا بالإضافة إلى أن البيئة الحضرية المتطورة في المدينة تجعل العقارات باهظة الثمن أيضًا.

ولكن لحسن الحظ تبلغ ضريبة السكن حوالي 1.72٪ لكل من الوافدين والمواطنين، ولقد بذلت حكومة فانكوفر قصارى جهدها لتوفير أفضل رعاية صحية للسكان المتزايدين.

ويوجد حاليًا حوالي ثلاثة أطباء لكل 1000 من سكان المدينة، وإذا أردت العيش في فانكوفر فكن مستعدًا للعواصف والأمطار الغزيرة خلال موسم الأمطار.

فمن المعروف أن هطول الأمطار السنوي في فانكوفر يبلغ 1231 ملم، وهو واحد من أعلى المعدلات في كندا ولكن لحسن الحظ هناك حوالي 331 يوم صيفي للتعويض عن الطقس القاتم.

تعد كندا وجهة تقاعد كبيرة للوافدين وتمتلك الدولة واحدة من أفضل إعدادات الرعاية الصحية في العالم، بالإضافة إلى الكثير من الحوافز الحكومية للمساعدة في التعامل مع ارتفاع تكاليف المعيشة.